بطولة اليوله ( برنامج الميدان )

اليوله هي فن إماراتي أصيل له جذوره التاريخية المرتبطة بالحماسة والفخر والفرح. يستعرض فيه المتسابقون تباعاً مهارات التحكم بسلاح اليولة بخفة ورشاقة بمصاحبة الإيقاعات الشعبية. وهذا الأداء له فنون وتقاليد متعددة تحكم معايير التميز بين المتنافسين: منها القدرة على إلقاء السلاح بشكل رأسي وإعادة التقاطه بسهولة ويسر، وغيرها من الفنون التي تثير إعجاب الجمهور و تشجيعهم للمتسابقين.

بطولة فزاع لليوله تعتبر أول بطولة تراثية جاءت بتوجيهات من سمو ولي عهد دبي وأقيمت اول بطولة في العام 2003. تعتبر هذه الفئة من أكثر البطولات جماهيرية. بانتشارها بدأ بروز اتجاه ثقافي وطني ينادي بالاهتمام بالموروث الثقافي بشكل عام و تحفيز الشباب والناشئين والأطفال على ممارسته. وبتعاقب إقامة دورات بطولة فزاع لليولة تضاعف جمهور هذه المسابقات التراثية الأصيلة، إلى الحد الذي أصبحت فيه أوقات بث برنامج الميدان المباشر أوقات ذروة المتابعة لقناة (سما دبي). في حين تغص مدرجات الساحة المستضيفة للبطولة في القرية العالمية (قلعة الميدان) بالجماهير الغفيرة.

كما تحظى هذه البطولة بإقبال كبير من قبل المشاركين الخليجيين، وهو الأمر الذي يجعل اللجنة المنظمة لهذه المسابقة، في كثير من الأحيان تقرر إقامة تصفيات تمهيدية في عدد من الدول الخليجية. لقد ساهم هذا الفن التراثي من خلال بطولات فزاع في شهرة العديد من الأشخاص الذين يشار إليهم بالبنان.