تألق كرواتي عُماني في تصفيات بطولة فزاع للغوص الحر “الحياري”

|   الأخبار الصحفية
DD1

دبي، 8 مارس 2019

 تنطلق غداً السبت 9 مارس 2019 نهائيات النسخة الثالثة عشرة من بطولة فزاع للغوص الحر “الحياري” التي ينظمها ويشرف عليها مركزحمدان بن محمد لإحياء التراث في مجمع حمدان الرياضي في دبي.

ومن المتوقع أن تكون المنافسة مثيرة للحصول على المراكز الأولى في ظل النتائج التي أسفرت عنها التصفيات التي أقيمت أمس الأول الخميس الموافق 7 مارس بمشاركة كبيرة في الفئات الثلاث للبطولة وهي: المحترفين، المواطنين ودول الخليج، وفئة الناشئين.

وتوافدت أعداد كبيرة من المشاركين طوال فترة التصفيات التي امتدت لنحو ثماني ساعات متواصلة، بحضور جنسيات متنوعة من مصر والكويت والسعودية وعمان والبحرين والأردن واليمن وألمانيا وكرواتيا وهولندا وروسيا وبلغاريا وصربيا وسلوفينيا وبولندا وأوكرانيا وغيرهم.

ويقضي نظام البطولة بتأهل 10 متسابقين في كل فئة من الفئات الثلاثة إلى نهائيات البطولة التي تقام منافساتها اليوم.

وتصدر الكرواتي جوران كولاك ترتيب الفئة المفتوحة للمحترفين، بعدما حقق زمناً وقدره 10:27.86 دقيقة، متقدماً على الكرواتي فيلانو زانكي الذي سجل 9:39.54 دقيقة، وجاء ثالثاً الصربي بيتروفيتش بزمن 9:32.14 دقيقة.

وتصدر العُماني إبراهيم بن عبدالله بن سالم السليطني فئة دول مجلس التعاون الخليجي، بعدما سجل زمناً وقدره 7:27.02 دقيقة، وجاء ثانياً الكويتي حسن علي الشراح بزمن 6:21.70 دقيقة، وحلّ بالمركز الثالث العماني عبدالله بن مبارك بن خميس الفارسي بزمن 6:08.49 دقيقة، علماً أن عابد هاشم أحمد حسن العوابد المرزوقي سجل أفضل النتائج الإماراتية بحلوله في المركز الحادي عشر بزمن 3:27.47 دقيقة.

وحقق حمد محمد أحمد العوابد المرزوقي أفضل النتائج لفئة الناشئين الإماراتيين مسجلاً زمناً قدره 2:47.47 دقيقة، وجاء ثانياً محمد هاشم أحمد العوابد المرزوقي بزمن 2:37.30 دقيقة، وحلّ بالمركز الثالث سهيل هاشم أحمد العوابد المرزوقي بزمن 2:13.56 دقيقة.

 

حمد الرحومي: الأزمان المتحققة معيار نجاح البطولة

 

أكد حمد الرحومي، رئيس اللجنة المنظمة لبطولة فزاع للغوص الحر “الحياري” أن نجاح البطولة يعتمد على الأزمان المتحققة فيها وليس عدد المشاركين، موضحاً أن التقييم يبنى على هذا المعيار، لما له من دلالة واضحة على قوة المنافسات.

وأشار الرحومي إلى أن التصفيات شهدت أرقاماً ممتازة في فئاتها الثلاثة، متوقعاً أن تشهد منافسات النهائيات مزيداً من القوة وأرقاماً قياسية تعبر عن قوة الحدث، خاصة وأن البطولة تعد من أبرز المسابقات وتتمتع باسم كبير وتستقطب أبطالاً من مختلف دول العالم.

وتوجه الرحومي بالشكر والتقدير إلى مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، لجهوده الكبيرة في دعم التراث الإماراتي الذي يفتخر الجميع به، واعتبر أن تنظيمه لأنواع متعددة من الرياضات التراثية أمر يحفز الجميع على حب التراث والرياضات التراثية التي تبقى دائماً مصدر فخر واعتزاز.

وتابع بقوله: “البطولة تنتهج الأسلوب الإلكتروني في كل شيء، فعملية تسجيل النتائج تتم إلكترونياً، ويتم عرضها بشكل مباشر عبر الشاشات العملاقة الموجودة في مجمع حمدان الرياضي، كما أن شروط المشاركة تمنع استخدام أي معدات مرافقة وحتى الساعات أو غيرها، بحيث يكون الغواص حرا داخل الماء ويمسك فقط بالحبل حيث تتم مراقبة المشاركين لضمان سلامتهم والتدخل فور إفلات الحبل من بين أيديهم”.

 

إبراهيم السليطني: البطولة تستقطب أبطال العالم

شهد اليوم الأول من التصفيات مشاركة مجموعة من الشباب من سلطنة عُمان، البعض منهم يشارك للمرة الأولى في بطولة فزاع للغوص الحر الحياري وآخرون شاركوا في النسخة الماضية من البطولة.

وقال العُماني إبراهيم بن عبدالله بن سالم السليطني بطل تصفيات فئة المواطنين ودول الخليج: “أمارس هواية الغوص، وحققت رقماً على مستوى الخليج في حبس النفس، سعيد بالتواجد في هذه البطولة التي تستقطب أبطالاً من جميع دول العالم، وحقيقة الأمر فإن البطولة تتميز بالقوة والصعوبة وحدة المنافسات، وقد استعديت بقوة لهذه المسابقة وحرصت على التدريب، وأتمنى أن أحقق الفوز بالمراكز الأولى في النهائيات”.

 

جوران كولاك: طموحي المركز الأول دائماً

أكد الكرواتي جوران كولاك متصدر ترتيب الفئة المفتوحة للمحترفين سعادته بحصد المركز الأول في التصفيات وهو الإنجاز نفسه الذي حققه في السنة الماضية أيضاً، مؤكداً أن طموحه يبقى دائماً هو المركز الأول.

وتابع بقوله: “البطولة تشهد في كل عام تطورات كثيرة وهناك منافسة قوية بوجود مشاركين أقوياء من كافة دول العالم، وأعتبر أن الرقم الذي سجلته بمثابة تحضير للنهائيات التي أوفر لها كامل جهدي للتركيز عليها”.

 

الشريك الإعلامي

تعتبر إذاعة الأولى التابعة لشبكة الأولى الإذاعية هي الشريك الإعلامي لبطولات فزاع.

Last editted on 10th March, 2019 at 10:36