بتنظيم مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث بالتعاون مع نادي دبي لسباقات الهجن تحدي فرسان الصحراء

|   الأخبار الصحفية
Last year's marathon

دبي، 1 ديسمبر 2017:  (غدا) يوم الأحد الموافق 3 ديسمبر ، سيشهد أكبر تحدي بين فرسان الصحراء مع انطلاقة ماراثون اليوم الوطني للهجن بنسخته الثالثة، وسيشهد الماراثون منافسات قوية بين أقوى وأفضل راكبي الهجن في الدولة. يأتي هذا الحدث ضمن فعاليات الاحتفال باليوم الوطني السادس والأربعين لدولة الإمارات العربية المتحدة. ويعد هذا الماراثون الأول من نوعه في المنطقة، وينظمه مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث بالتعاون مع نادي دبي لسباقات الهجن، فيما ستكون بداية المارثون في مدينة دبي الدولية للقدرة في منطقة سيح السلم في الساعة السابعة صباحاً.

 

ويأتي هذا الماراثون بنسخته الثالثة على التوالي تماشياً مع الرؤى المنشودة لمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث ونادي دبي لسباقات الهجن، من حيث المحافظة على التراث المحلي واستدامته ونقله بين الأجيال.

 

بهذا الصدد، أشارت سعاد إبراهيم درويش، مدير إدارة البطولات في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث إلى أهمية هذا الحدث الذي يعتبر بمثابة تحدي للإنسان والهجن على قساوة الصحراء، في تنافس سباق صعب يمتد إلى 25 كيلومتر. كما أشارت إلى أن هذا الحدث هو واحد من 15 فعالية ينظمها المركز احتفالاً بالعيد الوطني ال 46 لدولة الإمارات العربية المتحدة.

من جهته، أكد علي بن سرود، المدير التنفيذي لنادي دبي لسباقات الهجن، عن تأهب جميع المشاركين، وعن رفع مستوى المنافسات بين المتسابقين، الأمر الذي سيزيد من قوة هذا الماراثون السنوي، الذي تربع على قائمة الفعاليات والبطولات الأكبر التي تقام احتفاء بالموروث الشعبي والإجتماعي بمناسبة العيد الوطني الـ 46.

 

 المشاركة مفتوحة للراغبين

حرصاً من مركز حمدان بن محمد على توسيع قاعدة المشاركة وإفساح المجال أمام الكثير من المواهب الواعدة، فقد أعلن المركز عن فتح الباب أمام المشاركين المواطنين لمن تتراوح أعمارهم من 18 سنة فما فوق، خاصة أولئك الذين يمتلكون الخبرة في ركوب الهجن للمشاركة في الماراثون.

الشروط والقوانين

شروط المشاركة مقتصرة على مواطني دولة الإمارات العربية المتحدة فقط، ممن لا تقل أعمارهم عن 18 سنة. ويتعين على كل متسابق ارتداء الخوذة والملابس الواقية في أثناء السباق، والالتزام بالزي الوطني للماراثون، على أن يتم لبس البنطلون الأبيض تحت الزي الرسمي.

ويحظر على المشاركين استخدام الصدمة الكهربائية والمواد المنشطة حسب قوانين سباقات الهجن، ولا يسمح بمشاركة فصيلة “السودانيات” من الهجن، ويكون للجنة المنظمة الحق في استبعاد وحجب جائزة أي مشارك مخالف. ويطلب من المشاركين الالتزام بخط سير السباق، ولا يحق لهم استبدال الهجن التي تم تسجيلها للمشاركة في الماراثون في يوم السباق.

يذكر أنّ الرعاة الرسميين لمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، هم الطاير للسيارات ولاندروفر ومطارات دبي وعبدالواحد الرستماني (العربية للسيارات) والقرية العالمية وإذاعة الأولى.

Last editted on 04th December, 2017 at 13:06