بطولـة الصيد بالسلق

تستخدم كلاب السلق المعروفة بقدرتها على العدو لمسافات طويلة وبسرعة تصل إلى ما يقارب 65 كيلو في الساعة في هذه المسابقة. وهي رياضة مارسها الأجداد واستطاعوا فيها تطويع وتدريب السلق على الصيد. إن أحد أهم المميزات التي تنفرد بها هذه البطولة أنها تقوم على مهارة السعي لاغتنام القوت اليومي. لقد توارثت الأجيال الإماراتية هذه المهارة وحافظت عليه للحاضر.

تحرص اللجنة العليا المنظمة لهذه البطولة على اتباع الإجراءات المتعارف عليها ووفق معايير عالمية. تفحص السلق المرشحة للمشاركة فحصاً طبياً دقيقاً. وتركب شريحة خاصة بكل سلق تسهل إجراءات التعرف عليه خلال وبعد السباق. حيث يلتزم كل متسابق بالاحتفاظ بواقي خاص لكل سلق من أجل ضمان سلامة الطريدة التي هي عبارة عن ظبي يافع.  ومع وجود أجهزة قياس ورصد دقيقة تبقى مسألة التحكيم وصولاً إلى السلق الفائز في السباق أمراً محسوماً

14th February 2017